مؤسسة مولاي عبد الله الشريف
أنت غير مسجل في المنتــــدى لن تتمكن من رؤية الروابط عرف بنفسك
بالضغط على :دخول
او إضغط على:تسجيل--ان كنت لم تسجل بعد--
او الغاء ان كنت تحبد التصف فقط .



 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
باسم الله الرحمان الرحيم ﴿ اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ ﴾

شاطر | 
 

 المصدر الثاني للتشريع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
AMINWALID

avatar

عدد المساهمات : 146
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 21/12/2010

مُساهمةموضوع: المصدر الثاني للتشريع   السبت 18 يناير 2014, 15:22






السُّنَّة النبويَّة ممثَّلة في الحديث النبوي الشريف هيالمصدر الثاني للتشريع الإسلامي بعد القرآن الكريم، وهي المعتمدة في تفصيلالأحكام المجملة التي وردت فيه، وفي تقييد المطلق وتخصيص العامِّ، وتأسيس الأحكامالتي لم يَنُصَّ عليها القرآن.

وقد تُطلَقعلى ما كان عليه عَمَلُ الصحابة رضوان الله عليهم، واجتهدوا فيه، وأجمعوا عليه،وذلك كجمع المصحف، وتدوين الدواوين، وغيرها؛ قال " رسول الله صلى الله عليه وسلم عَلَيْكُمْ بِسُنَّتِيوَسُنَّةِ الْخُلَفَاءِ الرَّاشِدِينَ المهديين
والسنة في الاصطلاح يختلف معناها باختلاف مناهج العلماء.

فالسنة عند المحدثين : هي أقوال النبي صلى الله عليه وسلم وأفعاله ، وتقريراته ، وصفاته الخلقية والخلقية ، وسيرته ، ومغازيه ، سواء قبل البعثة مثل تحنثه فى غار حراء ، وحسن سيرته ، وأنه كان أميا لايقرأ ، وما إلى ذلك من صفات الخير ، وكذلك ما كان بعد البعثة.

وعند الفقهاء : هي كل ما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم من غير افتراض ولا وجوب وتقابل الواجب في الأحكام الخمسة.

وعند الأصولييـــــــــن : هي ما صدرعن النبي صلى الله عليه وسلم غير القرآن الكريم من الأقوال والأفعال والتقرير. وتعريفهم هذا مبنى على عنايتهم بالدليل وبالسنة التى أمرنا باتباعها


وعند علماء العقيدة والوعظ والإرشاد : هي ما وافقت الكتاب والحديث وإجماع سلف الأمة من الاعتقادات والعبادات ، وتقابلها البدعة، وتعريفهم هذا مبنى على عنايتهم بالأعمال التعبدية وموافقتها للدليل

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المصدر الثاني للتشريع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مؤسسة مولاي عبد الله الشريف :: المنتدى الاسلامي :: الحديث-
انتقل الى: